تمكن عناصر فرقة الشرطة القضائية بالأمن الحضري الأول بأمن دائرة عين وسارة  ولاية الجلفة، بحر الأسبوع الجاري، من وضع حد لجمعية أشرار متكونة من 05 مشتبه بهم تتراوح أعمارهم ما بين 27 و53 سنة، لتورطهم في تكوين جمعية أشرار لغرض ارتكاب جناية السرقة الموصوفة المقترنة بظرف الليل والتعدد مع استعمال مركبة ذات محرك.

 هذه العملية النوعية جاءت، على إثر دوريات شرطية ليلية روتينية لعناصر ذات الفرقة بأحياء وشوارع مدينة عين وسارة في إطار حماية الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة، أين لفت انتباه عناصر الدورية بينما كانوا مارين بالقرب من المقر الجديد لبلدية عين وسارة، خروج شخص مسرع من باب ذات المقر باتجاه شاحنته الصغيرة، الأمر الذي أثار شكوك عناصر الدورية، الذين قاموا، بعد محاولة فرار السائق رفقة شريكه على متن الشاحنة، من توقيفهما ليُعثَرَ بداخل الشاحنة على 12 خلية من معدن الحديد خاصة بالتدفئة المركزية (Chaudière) اتضح أنها ملك لبلدية عين وسارة ولاية الجلفة، كما تم في ذات السياق توقيف 3 أشخاص آخرين يشتبه ضلوعهم في بالقضية.

بعد استيفاء إجراءات التحقيق في القضية قدم المشتبه بهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة عين وسارة، الذي أحال ملف القضية على قاضي التحقيق لدى المحكمة نفسها، أين أودع 2 منهم رهن الحبس المؤقت، أما الثلاثة (3) الباقين فتم منحهم استدعاء مباشر عن القضية.

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *