أهم ما جاء في حصيلة آفاق الوضع التنموي بولاية الجلفة التي تم مناقشتها بوزارة الداخلية.

207 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 أكتوبر 2014 - 10:30 مساءً
أهم ما جاء في حصيلة آفاق الوضع التنموي بولاية الجلفة التي تم مناقشتها بوزارة الداخلية.

قام صباح يوم الخميس الماضي السيد والي ولاية الجلفة بتقديم حصيلة آفاق الوضع التنموي بولاية الجلفة وذلك من خلال التقييم الذي تم في وزارة الداخلية ، والذي يندرج في إطار سلسلة الاجتماعات مع السادة الولاة من اجل تقييم برامج التنمية المحلية المسجلة في إطار برنامج فخامة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ، حيث تم عرض الفيلم التصوري لإستراتيجية تنمية وعصرنة عاصمة الولاية الذي لاقى استحسانا كبيرا من طرف السلطات المركزية ليتم بعدها التطرق إلى مختلف المشاريع التابعة لمختلف القطاعات :
– قطاع السكن ، قطاع الأشغال العمومية ، قطاع الري ، قطاع الصحة ، قطاع الفلاحة ، قطاع التجهيزات العمومية ، ملف النظافة ، المساحات الخضراء ، التحسين الحضري .
وقد صرح السيد الوالي ان هذا الاجتماع التشاوري بين الحكومة المركزية والمحلية يعتبر فرصة لتبادل الآراء والحصول على “رؤية واضحة” بشأن التنمية المحلية.
مشيرا إلى أن النهج المتبع على المستوى المحلي يقوم على التواصل والشفافية وإشراك المجتمع المدني والمسؤولين المحليين المنتخبين.
كما طلب من مسؤولي وزارة الداخلية بالتنسيق مع الوزارات الأخرى المعنية بمساعدته في حل المشاكل التي تتطلب حلا مركزيا أي التي لا يمكن  ( لا يمكن حلها على المستوى المحلي ) :
* تسجيل المقطع الأخير بين الجلفة و الأغواط ب 63 كلم بعد أن تم تسجيل المقطعين حاسي بحبح وعين وسارة ، عين وسارة وبوغزول.
* إعادة خفض تسعيرة الكهرباء خاصة المنطقة الجنوبية للولاية كمسعد، قطارة وغيرها.
* الإسراع في تسجيل مشروع توصيل المياه من الجنوب الى الشمال .
* إعادة التقسيم الإداري للخريطة الصحية للولاية.
* مضاعفة كمية العلف المقدم لموالي الولاية.
* إنشاء تجزئات ترقوية بأسعار معقولة تسمح لفئات متوسطة بانجاز مساكن فردية كتكملة للتجزئات الاجتماعية ، حيث من بين شروط المستفيدين الذين لم يتحصلو على دعم الدولة من قبل.
* ترسيم موظفي الإدارة العمومية المتعاقدين حاليا والذين يقدمون خدمات عمومية كبيرة .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.