تعاني العيادة متعددة الخدمات ” غزال عمر ” بعين وسارة من الافتقار للكوادر الطبيه وغياب الاداره والتنسيق بالرغم من الاعداد الكبيرة التي تتوجه لهذه العيادة من أجل التخفيف من الاكتظاظ الذي تعانيه مصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى عين وسارة ، فيما تغلق أبوابها بصفة نهائية في اوقات متأخرة من الليل.

وتعتبر العيادة متعددة الخدمات ” غزال عمر ” بالجزء الغربي لمدينة عين وسارة  احدى العيادات الكبرى التي تقوم على خدمة الكثير من ابناء المدينة ، و عند زيارة هذه العيادة ليلا تشاهد اعداد كبيره من المرضى على بابها منهم كبير السن ومنهم النساء والاطفال والكثير من المشاهد المؤلمه بسبب معاناه هؤلاء وذلك لوجود طبيب واحد مناوب فقط وغياب للطبيب الثاني وهو ما يؤدي في كثير من الأحيان إلى مشاحنات بين المرضى  والطبيب المناوب.

وناشد المواطنون مديرية الصحة والسكان بولاية الجلفة بأن تقوم على تصويب اوضاع هذه العيادة وأن تزوده بالكوادر الطبيه اللازمه وسد النقص مع تساؤلاتهم المستمرة : إلى متى هذا الاحتقار لساكنة عين وسارة ؟؟ وإلى متى غياب الضمير في هذا القطاع !؟ .

أخبار عين وسارة/ عبد القادر الرخاء

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *