احتضنت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية “جمال الدين بن سعد” لولاية الجلفة يومي 21-22 ماي المنصرمين ” الملتقى الوطني الأول لأدب المرأة الجزائرية المبدعة”، والذي كان من تنظيم جمعية ” منابع الابداع” بالتنسيق مع مديرية الثقافة والمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية الجلفة.

وقدأثرى الملتقى مجموعة من المبدعات الجزائريات من ولايات مختلفة ، حيث تنوعت المواهب وتعددت القراءات من الشعر الى النثر ومن الفصيح الى الزجل نذكر منهن:

_ الشاعرة مي غول من ولاية تيارت.

_ الشاعرة هند جودر من ولاية بسكرة.

_ الكاتبة آمنة أوشفون من ولاية عنابة.

_ الشاعرة فتيحة عبد الرحمان بقة من ولاية الجلفة.

_ الشاعرة سامية بن عسو من ولاية الطارف.

_ القاصة زهور بالعروسي من ولاية الوادي.

_ الشاعرة عدالة عساسلة من ولاية قالمة .

_ الروائية ايمليا فريحة من ولاية الجلفة.

_ الشاعرة حسينة تواتي من ولاية الأغواط

_ القاصة أمينة الشيخ من ولاية الجلفة

_ البرعومة “رهام زنجبيلة نوري” من ولاية الجلفة والتي أبكت الجميع بمرثيتها لفلسطين.

كما تم تقديم مداخلتين في الموضوع نفسه،الأولى من تقديم الأستاذة زهور شتوح من جامعة باتنة بعنوان الأدب النسوي في الجزائر ،واقعه ورهاناته. والمداخلة الثانية من تقديم الأستاذة ريمة جيدل من جامعة سطيف بعنوان: جدل القضية والفن في ديوان ” كمكان لا يعول عليه ” لنوارة لحرش.

هذا وقد تم تكريم كل من المبدعتين” أحلام بيوض” و” صباح عياشي ” اللتين أبتا الا أن تثريا الموضوع باشراقتهما بين الفينة والأخرى، في غياب المتألقة “زهور ونيسي” التي اعتذرت في آخر لحظة لظروف صحية.

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *