تعرض أمسية اليوم أستاذ بثانوية الرائد عمر ادريس بعين وسارة لاعتداء من طرف أحد التلاميذ ، حيث قام هذا الأخير بتوجيه وابل من الشتائم ومحاولة ضربه ليقوم بعدها بتكسير الزجاج الأمامي لسيارة الأستاذ المتواجدة داخل حضيرة المؤسسة.

وتأتي هذه الحادثة في خضم المتغيرات التي تشهدها المؤسسات التربوية بسبب عدم الانضباط واللامبالاة التي أصبحت سائدة ، وأصبح فيها الأستاذ هو الحلقة الأضعف بحكم القوانين المفروضة والتي تحد من قدرته على التحكم ، كما أن مجالس التأديب التي تُقام تبقى قراراتها مجرد حبر على ورق.

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *