ثانوية الشهيد ” أحمد رمضاني ” بسيدي لعجال تصنع الحدث استعدادا ليوم العلم .. متعة المسابقات.

109 مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 17 أبريل 2017 - 7:37 صباحًا
ثانوية الشهيد ” أحمد رمضاني ” بسيدي لعجال تصنع الحدث استعدادا ليوم العلم .. متعة المسابقات.

ما أجمل المواعيد الفكرية والعلمية والثّقافية.. وما أجملها حين تكون متعلّقة بشخصية طبيعية رسمت لتاريخ الجزائر آثارا من علم، ووضعت بصمات ما زالت قائمة إلى اليوم.. هذه الشّخصية الرّبّانية، هو الإمام المجدّد عبد الحميد بن باديس رحمه الله تعالى، الذي كانت أيام ذكراه على موعد مع طلبة وطالبات ثانوية الشهيد ” أحمد رمضاني ” بسيدي لعجال، حيث أجريت لهم مسابقة في فروع ثلاثة: (القرآن الكريم، والشعر الفصيح، والرسوم الكاريكاتيرية) من تنظيم جمعية أولياء التّلاميذ التّابعة للثّانوية.. بإشراف الأستاذ أبو القاسم العباسي وبالتّنسيق مع إدراة الثانوية التي كان ممثلا عنها الأستاذ قندوزي القندوز الذي قدم كلمة باسم الطاقم الإداري والتربوي رحب من خلالها باللّجان المشرفة على أعمال المسابقات الثلاثة، شاكرا لمساعيهم في الاهتمام بهذا العمل النوعي والفريد والذي حدث لأول مرة في الثانوية..

هذا وقد كانت المسابقة مفتوحة للجنسين (الذكور والإثاث) إلاّ أنّ المشاركات كانت كلها للطالبات باستثناء طالب واحد شارك في فرع الشعر الفصيح..

في يوم الخميس (13 أفريل 2017) على الساعة العاشرة صباحا بمكتبة الثانوية كانت البداية مع الشّعر الفصيح حيث تسابق أكثر من عشرين طالبةً من الإناث وطالبٌ واحدٌ من الذّكور، وقد استمع  الأستاذ الدكتور عبد الحميد غانم أستاذ اللّغة والأدب والمتخصص في الشعر العربي الفصيح إلى المشاركات التي كانت في أغلبها ضعيفة والتي أفرزت طالبة واحدة هي (سارة عليم) عن قصيدتها عجبا للإنسان..

الأستاذ عبد الحميد غانم كانت له جولات مع الشعر العربي الفصيح قديما وحديثا وهو يعقّب على الأعمال المشاركة ناقدا ومصحّحا وموجّها ومصوّبا ممّا أضفى وأضاف ربيعا أدبيا رائعا أمتع الحضور من الطّلبة والطّالبات.. هذا وقد اعتبر الأستاذ الشاعر غانم أنّ هذه المسابقة تعتبر الأولى من نوعها من حيث وجودها في مؤسساتنا التربوية والتعليمية وهو ما جعله يثني على المبادرة وعلى القائمين عليها..

بعد صلاة الظّهر كانت المسابقة في فرع حفظ القرآن الكريم (سورتا النّور والأحزاب) حيث بلغ عدد المشاركين والمشاركات عشرا، من الإناث ثمانية، ومن الذكور اثنان بإشراف لجنة المسابقة المكونة من الإمامين الأستاذين ((لخضر حمزة، وعبد السّلام خافج)) اللذين كانا يمتحنان المتسابقين والمتسابقات، حيث أفرزت النّتيجة في النّهاية فوز الطالبة (سكينة جنّان) التي أبهرت اللّجنة والحضور وبشهادة الجميع بصوتها المتميز وحفظها المتقن على رواية ورش عن نافع، والتي كانت فيها متمكّنة من قواعد التجويد بالنسبة للأحكام وبالنسبة لمخارج الحروف وبالنسبة لحسن الأداء.. وبالمناسبة أكّد الشيخ حمزة لخضر إمام مسجد الإمام مالك بعين وسارة على الاهتمام بتحفيظ البنات كتاب الله تعالى والعمل على الإتيان بمرشدة محفّظة، وهو ما وعد به الإمام أبو القاسم العباسي في مستقبل الأيام حيث اعتبر حضور البنات لهذه الفعالية القرآنية سواء المشاركات أو الحاضرات المستمعات طلبا مقدما ورغبة منهن حتى يحفظن كتاب الله تعالى..

أمّا في يخص الرّسومات الكاريكاتيرية فقد شاركت بعض الطالبات اللواتي تجاوز عددهن عشر بنات حيث أسفرت النّتائج النّهائية عن فوز الطالبة (خليدة العباسي) بالمركز الأول برسمها الكاريكاتيري (فكرة وإبداعا وتميزا) منها في موضوع الأخلاق والذي يعتبر هو الوحيد العمل النّاجح لها دون غيرها من المشاركات التي كانت كلها منقولة أو مقتبسة..

المشرف المحكّم على الأعمال الكاريكاتيرية هو الأستاذ علي بعيطيش الإعلامي المعروف بإذاعة الجلفة وبعض الجرائد الوطنية، حيث أبدى ملاحظاته وتعليقاته على كل الأعمال المقدّمة في المسابقة، مثمّنا جهد الطّالبة الناجحة وإبداعها الجميل في رسمها الكاريكاتيري..

الإمام أبو القاسم العباسي صاحب فكرة المسابقة كانت له مداخلات أثناء المسابقتين (القرآنية، والشعرية) أعطى فيهما بعض التوجيهات ملفتا نظر المشاركين والمشاركات إلى أنّ” الهدف من المسابقة هو إبراز الطّاقات القرآنية، والأدبية والفنية والإعلامية ووجوب إفساح المجال أمام جميع الطّلبة والطالبات، وقصد تحريك الركود الثقافي وتنمية الفكر لإظهار المبدعين والمبدعات في مختلف المجالات، وهو ما سيفتح المجال في المستقبل أمام كل الشعب حتى يتم التنافس عن جد واجتهاد بين من يريدون ويردن الارتقاء العلمي والأدبي والتقني والفني والجمالي..

وللعلم فإنّ أستاذة اللّغة الإنجليزية المحترمة (دكاني كلة) كان لها دورٌ فعّالٌ في التحضير للمسابقة والمساهمة في إنجاحها.. وقد استوجب تقديم الشكر الجزيل لها..

وفي الختام كانت كلمة السيد مدير الثانوية الذي أبدى إعجابه بالمشاركة الفعّالة حيث تمنى لو أنه كان حاضرا في النشاط كله لولا أعماله الإدارية التي لم تسمح له بالحضور كامل الوقت

أبو القاسم العباسي

17965707_1002236219911119_2107358985_n 17974924_1002236333244441_1621212201_n

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 2 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.