تسلمت الجزائر يوم الأربعاء من دولة الامارات العربية المتحدة الرئيس المدير العام الأسبق لشركة سوناطراك، عبد المؤمن ولد قدور، بموجب مذكرة توقيف دولية صادرة ضده على ذمة قضايا فساد.

وفور وصوله الى مطار هواري بومدين الدولي, خضع ولد قدور الى الاجراءات الصحية والامنية والقانونية المعهودة.وكان الوزير الأول السابق, عبد العزيز جراد, قد كشف في فبراير الماضي عن صدور أمر بالقبض الدولي ضد المتسبب الرئيسي في قضية فساد متعلقة بشراء مجمع سوناطراك لمصفاة النفط أوغستا بإيطاليا.

وجرى توقيف ولد قدور في 20 مارس الماضي بمطار دبي أين احتجزته الشرطة لوجود اسمه في النشرة الحمراء للإنتربول وأطلق سراحه بكفالة مع منعه من مغادرة الإمارات.

وكان ولد قدور قد غادر في وقت سابق فرنسا حيث كان يقيم مع أفراد عائلته متوجها إلى عمان عبر دبي لحضور مؤتمر.

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *