تمكن عناصر فرقة الشرطة القضائية بأمن دائرة عين وسارة ولاية الجلفة، بحر الأسبوع الجاري، من توقيف ثلاثة (03) مشتبه فيهم في العقد الثاني والثالث من عمرهم في حالة تلبس بجرم السرقة من داخل حظيرة مؤسسة الجزائرية للمياه بمدينة عين وسارة ولاية الجلفة.

العملية جاء على إثر دورية روتينية لعناصر ذات الفرقة وسط المدينة للوقاية من مختلف أشكال الجريمة، أين لفت انتباههم ثلاثة أشخاص مشبوهين على متن سيارة نفعية محملة بسلع مختلفة متمثلة في مضختين مائيتين كبيرتي الحجم تستعملان في الآبار العميقة، صمامين لتوزيع المياه كبيري الحجم، بالإضافة إلى بعض الخردوات الحديدية.

ليتبين بعد التحقيق الأولي معهم أن السلع المضبوطة بحوزتهم محل سرقة من مؤسسة الجزائرية للمياه بمدينة عين وسارة، وهو ما أكده مديرها بعد تعرفه عليها، الذي أشار أنها تستعمل في ضخ المياه الصالحة للشرب من الآبار الإرتوازية العميقة، حيث تبلغ قيمة الواحدة منها أكثر من 70 مليون سنتيم، كما ضبط أثناء مجريات التحقيق بحوزة أحد المشتبه فيهم هاتف نقال محل سرقة، كان قد أودع صاحبه سابقاً شكوى رسمية  لدى مصالح الشرطة بأمن دائرة عين وسارة.

بعد استيفاء إجراءات التحقيق في القضية قدم المشتبه فيهم الثلاثة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة عين وسارة، أين حكم على اثنين (02) منهم، بعد إجراءات المثول الفوري، بعقوبة عامين حبس نافذة، بينما أدين ثالثهم بعام حبس نافذة، وحكم على المشتبه فيه في قضية سرقة هاتف نقال بعام حبس نافذة.

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *