مشاهد مؤسفة وأخرى يندى لها الجبين تلك التي تتواجد عليها متوسطة محمد بن عكشة والتي أصبحت في وضعية مزرية مثل ما توضحه الصور الغنية عن كل تعبير حيث تحول حرم المؤسسة إلى مرتع للنفايات مما ساعد على إنتشار الحشرات والحيوان المفترسة ،كما أن الكلاب الضالة أصبحت تتخد من زوايا الاكمالية مكان لها ومن بين النقائص التي التي جعلت الاساتذة يدخلون في اضراب عدة مرات غياب الامن نتيجة تحطم السور الخارجي حيث اصبح التلاميذ والاساتذة عرضة للخطر من قبل دخول غرباء لحرم المؤسسة اخرها دخول شخص مصحوب بكلب من جهة الملعب مما سبب ذعر للتلاميذ وكذلك نقص في التأطير من عمال مهنيين ومراقبين.

ومن بين النقائص كذلك نقص في التجهيز التربوي من كراسي وطاولات وسابورات حتى دورة المياه هي كذلك تعاني ،هذا وقد أعرب اولياء التلاميذ والاساتذة عن غضبهم الشديد وإستيائهم من الحالة المزرية التي آلت إليها مؤسستهم ناهيك عن الوضعية المزرية التي تتواجد عليها بعض الاقسام لاسيما بعض الاسقف المتضررة بشكل كبير والتي تتسرب منها مياه الامطار وامتدادها بشكل كبير عند الباب الرئيسي مما يصعب على التلاميذ واساتذتهم الالتحاق بمدرستهم.

كما اعرب الاولياء عن سخطهم الشديد من الصمت الذي يبديه اهل القطاع رغم شكاويهم المتواصلة مناشدين السلطات المحلية و الولائية وعلى رأسهم والي ولاية الجلفة قصد التدخل لإنقاذ مايمكن انقاذه .

أخبار عين وسارة/عبد القادر الرخاء

By oussra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *