احتجاجات المقصيين من السكن الاجتماعي بعين وسارة لا تزال متواصلة.

1٬172 مشاهدة
أخر تحديث : السبت 29 سبتمبر 2018 - 9:57 صباحًا
احتجاجات المقصيين من السكن الاجتماعي بعين وسارة لا تزال متواصلة.

تواصلت أمس بمدينة عين وسارة احتجاجات المواطنين المقصيين من السكن الاجتماعي الذي تم الإفراج عن قوائم المستفيدين من حصة 667 وحدة سكنية اجتماعية منه الاربعاء الماضي. حيث طالب المحتجون الذين تجمهروا أمس أمام مقر الدائرة بتدخل والي الولاية ووزير السكن وإيفاد لجنة تحقيق في القائمة المشكوك في أمرها والتي – حسبهم – شملت أسماء لا تستحق هذه السكنات وأن هناك أولويات في ذلك، مطالبين في ذات السياق فتح تحقيقات نزيهة وشفافة للكشف عن خبايا تلك اللجان الشكلية التي يتم بموجبها وضع قوائم المستفيدين وانتقائهم.

وقد خلفت هذه الاحتجاجات حرق مقر الوكالة المحلية لدعم وتشغيل الشباب ANSEJ عن آخره وكذا محاولة حرق الفرع البلدي محمد بوضياف ، لكن قوات الشرطة ومصالح الحماية المدنية تقف في كل مرة لمنع تخريب هذه المنشآت ، من جانبهم نواب البرلمان عن مدينة عين وسارة طالبوا المحتجين بضبط النفس وعدم تخريب المدينة ، كما راسلوا وزير السكن والعمران من أجل تجميد القائمة وايفاد لجان تحقيق تقف على نقاط التجاوزات التي ظهرت في القوائم وتحديد المسؤولين عنها.

من جانبه رئيس المجلس الشعبي البلدي ومن خلال تسجيل مصور تم نشره بالامس ناشد فيه الجميع لضبط النفس وستظهر نتائج الرسائل التي بعثها اليوم وهل سيكون لها الاثر الايجابي على ضبط نفس الشارع الوساري.

كما نناشد من هذا المنبر العقلاء للتدخل من أجل ايقاف هذه الاحتجاجات ومتابعة القضية بتريث وفطنة وايجاد الحلول التي ترضي جميع الأطراف بعيدا عن كل تخريب وتكسير للمدينة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.