افتتاحية قسم ” تاء التذكير ” للشاعرة نعيمة نقري.

186 مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 20 أكتوبر 2014 - 11:54 مساءً
افتتاحية قسم ” تاء التذكير ” للشاعرة نعيمة نقري.

عندما يغيب الحب .. يحضر العنف .. وعندما يحضر العنف .. يغيب الانسان .. وعندما يغيب الانسان تنهار القيم والاخلاق فتختفي ملامح المجتمع المتماسك السوي وهو ما نراه الان عنف منتشر في كل مكان بنوعيه المادي والمعنوي يقضي على النوع البشري بشراهة تحت أكثر من مسمى فالمسكون بالعنف لا يعدم الوسيلة في ايجاد اكثر من سبب للاختلاف مع الآخر والتقاتل معه .. فما يحدث في العالم بأسره من حروب وخراب ودمار سببه في الأصل غياب الحب الذي ما ان عمر قلب انسان الا وصار مسالما ؛ طيبا ؛ حنونا ؛ كريما ؛ سخيا ؛ عطوفا ؛ أمينا ؛ صادقا ؛ متسامحا ؛ هادئا ؛ حكيما ؛ متفائلا .. الخ .. نابضا بطاقة إيجابية تنير كل ما حوله .. وتعطي فرحا وبهجة لكل من حوله .. ولما رأينا تلك الصراعات الوهمية في أساسها والتي تحولت إلى مسألة حياة أو موت بين المرأة والرجل .. بين أفراد الاسرة الواحدة .. بين الأهل والأقارب .. بين أبناء الحي الواحد .. بين الحاكم والمحكوم .. بين الحكام فيما بينهم وبين المحكومين كذلك ..لتتسع الدائرة أكثر ككرة ثلج تسحق كل ما يقع في طريقها لتزداد به قوة وصلابة لتصل إلى الدول فيما بينها .. فالمشكل الأساسي يبدأ من الإنسان كجزء يصنع الكل وكل شيء متوقف على صحة نفسيته التي تتزن وتصح بالحب الذي يضم تحت مضلته الكثير من القيم النبيلة الراقية العريقة .. فتخيلوا معي كيف سيكون وجه العالم بعدها ؟ سأفتح هذه الفسحة المتواضعة لأكتب على كل شيء له صلة بطقس الموضوع بين ما هو كائن فعلا وبين ما يجب أن يكون .. على أن يصب الكل في سلة الحب والسلام لعلي أحدث بعض الفرق ..

الشاعرة نعيمة نقري

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.