تدخين الأمهات يصيب أبناءهن الذكور بالعقم

29 مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 10 أكتوبر 2014 - 4:26 مساءً
تدخين الأمهات يصيب أبناءهن الذكور بالعقم

كشفت دراسة أسترالية حديثة أن تدخين الأمهات أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية، قد يؤثر على خصوبة أطفالهن الذكور فى المستقبل، وقد يصيبهم بالعقم، إذ إن تعرض الجنين لسموم السجائر يؤثر تأثيرا مباشرا على الخلايا الجذعية في الخصيتين، مما يؤدي لانخفاض دائم في عدد الحيوانات المنوية في المستقبل.

وأوضح الباحثون بجامعة “نيوكاسل” الأسترالية، في دراستهم التي نشروا تفاصيلها فى مجلة “هيومن ريبرودكشن” العلمية، أن الدراسات التي أجروها على الفئران، أثبتت أن تدخين الأم يؤذي الجهاز التناسلي لأطفالها الذكور، مما يؤثر بشكل سلبي على الأجيال المقبلة.

• الجنين:
وقال البروفيسور إيلين ماكلولين، مدير مركز بحوث البيولوجيا الكيميائية بجامعة نيوكاسل، إننا نعلم أن التدخين أثناء الحمل يضر بالجنين في الرحم، مما ينتج عنه أطفال معرضون للمرض في كثير من الأحيان.

وأضاف أن النتائج تظهر أن الذكور الذين يولدون لأمهات مدخنات تقل لديهم الحيوانات المنوية في المستقبل، مما يؤدي لضعف الإخصاب، وقد تسوء الأمور أكثر في المستقبل ويصابون بالعقم.

وأشار ماكلولين إلى أن هذه هي الدراسة الأولى التي تربط بين تعرض الذكور لسموم التدخين وهم في بطون أمهاتهم، والإضرار بخصوبتهم بعد الولادة.

ووجد الباحثون أن تعرض الجنين لسموم السجائر يؤثر تأثيرا مباشرا على الخلايا الجذعية في الخصيتين، مما يؤدي لانخفاض دائم في عدد الحيوانات المنوية فى المستقبل.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.