عين وسارة : وفاة حامل ومولودتها بسبب الاهمال ورفض 03 مستشفيات استقبالها في ليلة واحدة.

160 مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 26 يوليو 2017 - 10:59 مساءً
عين وسارة : وفاة حامل ومولودتها بسبب الاهمال ورفض 03 مستشفيات استقبالها في ليلة واحدة.

استيقظ سكان عين وسارة صبيحة اليوم على فاجعة ألمت بعائلة إمام المسجد العتيق ( د . محمد ) الذي فقد قبل يومين مولودته الأولى لتلتحق بها والدتها صبيحة اليوم وذلك بسبب الاهمال واللامبالاة التي استقبله بها مستشفى عين وسارة ومن ثم مستشفى حاسي بحبح وأخيرا مستشفى الأم والطفل بالجلفة.

تفاصيل الحادثة التي يرويها زوج المتوفاة كانت بتوجهه رفقة زوجته قبل أيام  لمستشفى عين وسارة قصد عملية ولادة ، ليتفاجأ بعدم استقباله بسبب غياب الطبيبة المختصة المداومة وتوجيهه إلى مستشفى حاسي بحبح ليلقى المصير نفسه ويتم رفض استقباله ويواصل المسيرة إلى الجلفة ويتم رفض استقبالها أيضا بمستشفى الأم والطفل وهو ما جعله يعود أدراجه إلى عين وسارة ، وفي طريق العودة ساءت حالة الزوجة ودخلت في غيبوبة فقدت على اثره مولودتها التي وُلدت ميتة وبقيت الأم تصارع الموت حتى صبيحة اليوم أين انتقلت الى رحمة الله مُسجلة بذلك صفحة جديدة من صفحات الاهمال التي يعيشها مستشفى عين وسارة منذ مدة ولا حلول في الأفق سوى الاسراع في تفعيل مشروع مستشفى 240 سرير الذي تم تجميده.

وبسبب هذه الحادثة الأليمة نزل مدير الصحة لمستشفى عين وسارة يوم وفاة المولودة وقام بتوقيف  تحفظي للطبيبة المناوبة وقابلتين ومباشرة سلسة تحقيقات لمعرفة تفاصيل الحادثة ، كما أمر والي ولاية الجلفة السيد ” قنفاف حمانة ” صبيحة اليوم بالتحقيق الفوري في الحادثة وموافاته بتقرير مفصل من أجل اتخاذ الاجراءات المناسبة وتحميل كل متسبب في الحادثة مسؤولياته وفق القانون.

كما أكد الزوج أنه لن يسكت عما حل به وسيتابع قضائيا كل المتسبيين فيما لحق به بسبب الاهمال الذي طاله وطال من قبل نساء أخريات لاقين نفس المصير.

أخبار عين وسارة/ محمد.ص

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.