مصالح الرقابة و قمع الغش بعين وسارة عين ساهرة على سلامة المستهلك خلال الشهر الفضيـــــــــــــــــل.

70 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 يوليو 2015 - 3:34 مساءً
مصالح الرقابة و قمع الغش بعين وسارة عين ساهرة على سلامة المستهلك خلال الشهر الفضيـــــــــــــــــل.

تعمل فرق الممارسات التجارية وقمع الغش التابعة للمفتشية الاقليمية للتجارة بعين وسارة على حماية المستهلك من خلال نشاطاتها المكثفة خلال شهر رمضان ، حيث سطرت برنامجا لمتابعة مخالفات التجار التي تزداد خلال الشهر الفضيل كون الاستهلاك يزداد عن بقية الأشهر الأخرى،  ولأجل معرفة نشاطات هذه الفرق اتصلنا بالسيد ” زبار بوجمعة ” رئيس القسم الاقليمي للتجارة بدائرة عين وسارة الذي رحب بنا وقدم لنا كل التفاصيل الخاصة بعمل مصالحه قبيل وخلال شهر رمضان المبارك.

وفي مستهل حديثه قدم السيد ” زبار بوجمعة ” تهانيه الخالصة لسكان عين وسارة بمناسبة شهر رمضان المعظم وقرب حلول عيد الفطر المبارك ، أما بخصوص نشاط المفتشية خلال شهر رمضان فيتم التحضير لها  قبيل رمضان بعشرة أيام من خلال اطلاق أيام تحسيسية للتجار والمتعاملين الاقتصاديين وكذا المستهلكين، تُقديم شروحات وافية لتبيان مختلف القواعد والأسس التي يتوجب توفرها لممارسة النشاط التجاري وضرورة الالتزام به وعدم ترك أي فرصة لأعوان المفتشية لتحرير مخالفات ضدهم، كما نعمل على مراقبة قفة رمضان ل 10 بلديات قبل توزيعها للتأكد من نوعيتها وتواريخ صلاحيتها ، ولم يتم تسجيل أي مخالفة تذكر.

  وقد كشف رئيس القسم الاقليمي للتجارة زبار بوجمعة  لـ “أخبار عين وسارة ”  أن خرجات فرق الممارسات التجارية وقمع الغش للمفتشية الاقليمية للتجارة بعين وسارة الميدانية خلال الشهر الفضيل لعدد من بلديات الجلفة ( الجلفة ، دار الشيوخ ، حد الصحاري ، البيرين ، بنهار ، عين وسارة ، سيد لعجال ، حاسي فدول ، القرنيني ، حاسي بحبح ، بويرة الأحداب ، عين افقة والخميس ) تندرج ضمن البرنامج المكثف والمسطر من قبل الوزارة للحد والتقليل من المخاطر الذي يتعرض لها المستهلك ، خاصة فيما يتعلق بالنظافة وتنظيم التجارة ، وبها سجلت في آخر حصيلة لها إلى غاية 27 من شهر رمضان

1-   حصيلة المراقبة للممارسات التجارية من أجل تنظيم التجارة:

عدد التدخلات : 311.

عدد المحاضر المحررة : 72.

اقتراحات الغلق الإداري :  27.

قيمة غرامات عدم الفوترة: 254.540 د.ج

قيمة غرامات تطبيق أسعار غير مشروعة: 11.175 د.ج

2-   حصيلة نشاطات فرق الجودة وقمع الغش:

عدد التدخلات : 451.

عدد المحاضر : 150.

اقتراحات الغلق : 28.

كمية اللحوم المحجوزة: 102 كغ بقيمة : 80.210 د.ج

قيمة حجز المواد الصناعية ، الغذائية ومواد التجميل: 30.910 د.ج

وترتكز هذه الاجراءات بالدرجة الأولى كما أكده السيد ” بوجمعة ” على مراقبة الأسعار للمنتوجات الغذائية المدعمة من طرف الدولة وذلك وفق ما نص عليه القانون ، ومن بين هذه المواد التي تخضع للمراقبة لتفادي الغش ورفع الأسعار الحليب ، الخبز العادي و السميد.

كما نقوم بمتابعة يومية لأسعار المواد الأكثر استهلاكا في هذا الشهر من خلال عون مكلف يتابع يوميا أسعار هذه المواد بسوق الخضر والفواكه ، المواد الغذائية واللحوم ، أما أسعار الألبسة والأحذية فنتابع أسعارها خلال العشر الأواخر من شهر رمضان ، كما تقوم هذه الفرق كذلك بمراقبة مطاعم الرحمة ومطاعم عابري السبيل والمقاهي وباعة الحلويات والمرطبات ، أما بخصوص بعض المواد التي تباع على أرصفة الطرق ومن دون ضوابط قانونية والتي تشكل خطرا على صحة المستهلك حمل السيد ” بوجمعة ” المسؤولية بالدرجة الأولى في هذه الظاهرة للمستهلكين الذين يقتنون هذه السلع مجهولة المصدر والمحتوى كونها تباع بأثمان رخيصة.

هذا وتحسبا لعيد الفطر المبارك فقد تم وضع برنامج مداومة لتجار معظم النشاطات الأساسية : مخابز ، صيدليات ، محطات بنزين ، تغذية عامة ، خضر وفواكه ، المطاعم والمقاهي مع الالتزام بالمداومة أيام العيد بكل من دائرة عين وسارة والبيرين ، كما تم تسخير فرق لمراقبة هؤلاء التجار المداومين لتوفير كل المواد الايستهلاكية وفي حالة عدم الاستجابة سيتم اتخاذ الاجراءات القانونية للمخالفين وذلك بالغلق الاداري لمدة شهر.

وفي الأخير أود أن أبلغ الجميع أن أبواب المفتشية الاقليمية للتجارة مفتوحة أمام الجميع قصد التعرف على مجمل مهامها وهي تسهر دائما وأبدا على حماية المستهلك والتاجر على حد سواء.

أخبار عين وسارة / عبد اللطيف.

IMG_0019 IMG_0022 IMG_0028 IMG_0034

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.