وزير الأشغال العمومية عبد القادر قاضي يعلن من الجلفة عن موافقة الوزير الأول انجاز ازدواجية الطريق الرابط بين الجلفة والأغواط.

26 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 17 مارس 2015 - 4:28 مساءً
وزير الأشغال العمومية عبد القادر قاضي يعلن من الجلفة عن موافقة الوزير الأول انجاز ازدواجية الطريق الرابط بين الجلفة والأغواط.

 كشف وزير الأشغال العمومية عبد القادر قاضي أمس الإثنين بالجلفة عن موافقة الوزير الأول عبد المالك سلال على إنجاز ما تبقى من الشطر الذي يمتد على مسافة 64 كلم لازدواجية الطريق الوطني رقم 01 على محوره الرابط ولايتي الجلفة و الأغواط.

وأوضح السيد قاضي على هامش زيارة العمل والتفقد التي ستدوم يومين أن الوزير الأول أبدى موافقته لانجاز ما تبقى من ازدواجية الطريق الرابط بين ولايتي الجلفة والأغواط والعمل جاري في ما يخص التمويل المالي للعملية.

وبالمحطة الأولى للوزير التي كانت بمنطقة “ثنية القوافل” على محور الطريق الوطني رقم واحد (15 كلم جنوب الولاية) قدمت بطاقة تقنية لدراسة أولية حول مشروع إزدواجية الطريق الوطني رقم واحد في شطره الرابط بين الجلفة والأغواط على مسافة 64 كلم.

ويتضمن المشروع حسب الدراسة الأولية إنجاز 6 محولات و5 منشآت فنية. وتشير تقديرات الدراسة تخصيص غلاف مالي بقيمة 23 مليار دج لإنجاز هذا الشطر.

وقام الوزير بتفقد أشغال إزداوجية الطريق الوطني رقم 46 في شطره الرابط بين عاصمة الولاية والتجمع السكاني “المويلح” وذلك على مسافة 20 كلم. وقد رصد لمشروعه غلاف مالي بقيمة مليار و600 مليون دج. وبورشة المشروع ألح الوزير على ضرورة الإسراع في أشغال الإنجاز وتدارك التأخر المسجل.

و.أج

P1220103 P1220106 P1220107 P1220109 P1220112 P1220114 P1220115 P1220116 P1220119 P1220127 P1220129 P1220142 P1220148 P1220172 P1220189 P1220193 P1220194 P1220195 P1220212 P1220225 P1220233 P1220249 P1220252 P1220255 P1220258 P1220264 P1220267 P1220268 P1220269 P1220270 P1220271 P1220309 P1220311

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار عين وسارة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.